الجمعة، 24 أغسطس 2018

المورسكيون و صناعة الخزف في بلدة بيارتز جنوب فرنسا

المورسكيون و صناعة الخزف في بلدة بيارتز جنوب فرنسا


صلة الرحم بالأندلس.

في كتابه "تاريخ الأجناس المنبوذة في فرنسا و إسبانيا" أورد المؤرخ الفرنسي فرانسيسك مشيل Francisque Michel ا(1809-1887) بعض الأدلة على استقرار المورسكيين في منطقة الباسك جنوب فرنسا بعد طرد المورسكيين من إسبانيا عام 1609م.

المؤرخ الفرنسي ذكر بأنه في بلدة بيارتز Biarritz الواقعة جنوب غرب فرنسا, كانت توجد عائلتان مسيحيتان من أصل مورسكي هما دالبارد Dalbarede و سيلويت Silhouette, قامتا بإنشاء 7 أفران لصناعة الخزف لم يتبق منهم ما بين 1806 و 1808 م سوى فرنين. 

كما أورد المؤرخ نفسه بأنه في سجلات الحسابات لبلدة بياريتز لأعوام 1620, 1622, 1626, 1629, 1631 و 1636م, كان يُشار لمن يمتهنون حرفة الخزف بالمورسكيين: Les Mourisques, Mourisque de Petriquon, Mourisques de Petrico, Mourisque de Papailline. 

كما أشار المؤرخ فرانسيسك إلى وجود مزرعة في بياريتز كانت تُسمى بمزرعة المورسكي Mourisqui أو الموريسكو Mouriscou حسب ما جاء في وثائق السجلات البلدية  لأعوام 1617, 1620, 1660 و 1663.

المرجع:
* Bonifacio de Echegaray "Se establecieron los moriscos en el Pais Vasco de Francia" Bulletin Hispanique, Tome 47, n°1. 1945. PP 92.

* Francisque Michel, "Histoire des races maudites de la France et de l'Espagne". Paris; 1847. t II, P 90.
مواضيع ذات صلة:
قصة بحيرة المورسكي في بلاد الباسك جنوب فرنسا. 

صلة الرحم بالأندلس.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق